مشد البطن

مشد البطن

مشد البطن بعد الولادة الطبي

حلم البطن المسطحة يطارد الجميع رجالاً وسيدات ولكن المرأة بعد الولادة تعاني من الترهل في البطن بسبب شد العضلات خلال فترة الحمل ثم التراخي بعد الولادة، وهذا ما يحتاج متابعة العديد من المشاهير أمثال كيت ميدلتون التي كانت تمارس الرياضة أثناء الحمل وتعتمد على النظام الغذائي الصحي أثناء وبعد الحمل وعلى ارتداء المشد الحراري بعد الولادة للتخلص من الترهلات وحجم البطن الزائد، ولكن هل مشد البطن بعد الولادة مناسب في كل الحالات.
على السيدة ارتداء المشد الحراري بعد الولادة للتخلص من البطن بجانب أداء تمارين البطن، وهذا المشد الجديد المطور لا يمثل أي أثر جانبي على الأم بعد الولادة، فيساعد على تقليل الانتفاخ ويحفز الأنسجة والعضلات للعودة على ما كانت عليه ولكن هذا الأمر لا يغني عن ممارسة الرياضة وإتباع الحمية الغذائية المناسبة لان المشد الحراري عامل مساعد ضمن المثلث ولا يعد وصفة سحرية.

مشد البطن :

مشد البطن الحراري بعد الولادة قابل للتعديل مع الاختلاف في الوزن علاوة على وجود المنتجات ذات المقاسات المختلفة وقدرات الشد المختلفة، ولا يظهر المشد تحت الملابس ولا يمثل أي عائق أثناء السير أو العمل أو الجلوس أو ممارسة الرياضة، يمنح المشد المظهر المقبول للمعدة المسطحة الغير منتفخة مما يساعد الأم على تقبل شكلها بعد الولادة دون أي تأثر نفسي.
يحافظ على الظهر ويحمي من آلام العمود الفقري الناتج من فترة الحمل وينحف الخصر ويصغر حجم البطن بسبب التخلص من الدهون المتراكمة، ولكن لابد من ارتداء المشد بعد الولادة الطبيعية بأربعين يوم وبعد الولادة القيصرية بشهرين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
WhatsApp us